أخبار وطنية

عبد الرحيم حالي يحمل بودريقة مسؤولية ما يقع بالرجاء

حمل عبد الرحيم حالي، الكاتب العام السابق لجمعية محبي الرجاء الرياضي، المقيم حاليا بالديار الإيطالية، مسؤولية ما يقع داخل القلعة الخضراء، للرئيس السابق محمد بودريقة، خلال برنامج فسحة أمل لمنتدى محبي وعشاق فريق الرجاء الرياضي.

واتهم عبد الرحيم حالي، محمد بودريقة بضلوعه في ما وقع من مشاكل سابقة خلال فترة ولايته وأيضا في الفترة الحالية.

وقال حالي، أن بودريقة له جيوش فايسبوكية يستعملها ضد فريق الرجاء، في أوقات يختارها بعناية، مؤكدا أن هذا الأخير أنشأ جمعيات رجاوية لخدمة مصلحته السياسية وتتحرك كلما دعت الضرورة إلى التشويش على الفريق.

وطلب حالي من الجماهير الرجاوية الوفية عدم الانسياق لبعض المناورات التي هدفها زعزعة استقرار الفريق من طرف أشخاص يدعون حب الفريق لكن من وراء الستار فهم يسعون إلى هدم تاريخ هذا النادي الذي له رجالاته الحقيقيون اللذين لن يتوانوا في التصدي والدفاع  عليه في كل وقت من الأوقات.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
P