أراء

الديدي يكتب..”دوزيم” تجمعنا و”الميسيو” سليم يفرقنا

 

سمير الديدي

 

منذ سنوات اشتهرت القناة الثانية المغربية بإشهار حفظه المغاربة عن ظهر قلب يتكون من كلمتين “دوزيم تجمعنا” اي أن القناة الثانية تجمع حولها المغاربة جميعهم دون استثناء..هذا ما حاول المسؤولين عن تسيير القناة توضيحه من خلال الاشهار المذكور.

 

اليوم وفي عز رمضان الذي يكثر فيه القيل والقال حول جودة ما يعرض على القنوات المغربية، وجد مسؤولي القناة الثانية أنفسهم في مواجهة غضب فئة كبيرة من الجمهور الرياضي المغربي خصوصا جمهور نادي الوداد الرياضي، الذي صب جام غضبه على القناة بسبب مرافقة طاقم “دوزيم” لبعثة الرجاء التي اتجهت إلى مصر والهدف من المرافقة اعداد وثائقي عن الفريق الأخضر ..

 

ولأن سليم الشيخ أحد باطرونات القناة رجاوي الانتماء بحكم عضويته لمكتب الفريق الأخضر في فترة سابقة، فإن الوداديون اعتبروا أن الأمر فيه استغلال سليم لمنصبه من أجل تلميع صورة فريق على حساب فريق آخر، علما أن القناة عمومية وملك للمغاربة جميعا..

 

الغريب في القصة أن سليم الشيخ الذي “فرق” الجماهير في ليلة رمضانية، خرج بعدر أقبح من الزلة حينما كشف بأن الرجاء هو من طلب إنجاز الوثائقي عن الفريق، متناسيا أن الفرق المغربية الكبيرة ليس من الضروري أن تطلب من قناة عمومية ترويج اسمها او شيء من هذا القبيل، الا إذا انقلبت الآية وتحولت دوزيم إلى فريق كروي والفرق إلى قنوات..

 

سليم الشيخ بات اليوم مطالبا بإصلاح “زلته” لا مواصلة الدفاع عن “تفرقته” للجماهير بوثائقي عابر…

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
P