أسود العالم

زياش: لن ألعب أبدا تحت إمرة خليلوزيتش

نقلت شبكة ESPN العالمية تصريحاً عن الدولي الهولندي السابق هانس كراي يؤكد فيه أن لاعب تشيلسي الحالي و أجاكس أمستردام السابق مصمم على تجاهله للناخب الوطني وحيد خليلوزيتش، و كانت وسائل إعلام وطنية و دولية أشارت أن مدرب الأسود حاول الاتصال بحكيم لعقد جلسة صلح، و ذلك مباشرة بعد أن التقى نصير مزراوي في أمستردام، و أنه كان يريد الذهاب إلى لندن للقاءه، لكنه (زياش) رفض كل الوساطات و ثبت على قراره باعتزال القميص الوطني…

و نقل هانس كراي عن زياش قوله: “يمكنه أن يفعل ما يريد، أن يطير عاليا أو بعلو منخفض، أن ينبطح أمام باب منزلي… يمكنه أن يبين في العلية أو في القبو… ان ألعب مجددا تحت إمرة هذا المدرب…”

و تأتي هذه الكلمات ، إن ثبتت صحتها، تأتي لتعبر ربما عن حجم الضرر الذي يحس به زياش، أو دعنا نقول سوء التفاهم الكبير بين الرّجُلين، و لو أن الناخب الوطني لم يغلق الباب نهائيا حيث قال في الندوة الصحفية التي عُقدت بمناسبة الإفراج عن لائحة لاعبي المنتخب المستدعين للتجمع القادم و المباراة الودية القادمة ضد الولايات المتحدة، قال: “باب المنتخب الوطني لن يغلق في وجه أي لاعب، لكن هناك مجموعة من الضوابط التي يجب الإمتثال لها، و حدود لا يُمكن تجاوزها…”

و خلت اللائحة من إسم حكيم زياش لكنها عرفت عودة نصير مزراوي اللاعب الجديد لبايرن ميونيخ، و كذلك أمين حارث لاعب شالكه الألماني الذي انتهت إعارته لمارسيليا بمتمّ الموسم الجاري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
P