أخبار وطنيةالقسم الأول

إيلترا إيمازيغن تصدر بيانا نارياً…

استنكر فصيل “إيلترا إيمازيغن” المساند لنادي حسنية أكادير في بلاغ له ما وصل إليه النادي محملا المسؤولية كاملة للقائمين على النادي و كذا مسؤولي الجهة، و منددين بما أسموه “تسييس كرة القدم”…

و جاء في البلاغ:

“أزول، أصبح النادي رقعة شطرنج سياسية تسعى أطراف محددة لتصفية حساباتها على حساب حاضر النادي ومستقبله، أمر خطير ينم عن ازدواجية المهام و تسييس كرة القدم . فبعد التصريح المعلوم لرئيس الجهة ظهرت زوبعة رافضة للتصريح داخل المكتب المسير يقودها ألذ خصوم الأول من نفس حزبه السياسي ناهيك عن الرئيس المنتهية ولايته، لا حبا في النادي أو غيرة عليه بل فرصة على طبق من ذهب جاءت كجولة استدراكية لما بعد الانتخابات، بغية رد الاعتبار لشخصهم. صراع لا ناقة فيه ولا جمل للنادي يعصف بمجهودات مبذولة من مختلف مكوناته لإحراز تقدم في سلم الترتيب و تجنب مغادرة قسم الصفوة، لكن السياسيون و أصحاب الثروات لا تهمهم سوى مصالحهم و انتزاع كرامتهم المهدورة خارج نطاق الرياضة ولو بالتضحية بالحسنية في غياهب الظلمات .

أولتراس إيمازيغن تحمل مسؤولية ما آل إليه النادي للرئيس والمكتب المسير في التأخر المفتعل في إجراء الجمع العام المؤجل مرتين، وكذا نحمل كامل المسؤولية للسياسيين الذي يرتدون رداء الرياضة و جلباب الغيورين عن الفريق لتصفية حساباتهم الضيقة على مائدة مصالح الحسنية ومستقبلها الكروي. نطالبكم بإبعاد صراعاتكم الشخصية خارج أسوار النادي فنحن لا نقبل أن يكون ضحية مقابل منافعكم .

الحسنية للأبد.
عاشت أولتراس إيمازيغن حرة مستقلة.”

و في سياق آخر، و حسب مصادر خاصة ل”الديربي سبورت”، فإن اللاعبين كانوا سيقومون بإضراب للمطالبة بمستحقاتهم العالقة لدى الإدارة، لكن الأخيرة اجتمعت بقادة الفريق صباح اليوم و تم تقديم وعد لهم بحل المشكل في أقرب الآجال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
P