دوري أبطال إفريقيا

الوداد يعود بفوز ثمين من العاصمة الجزائر…

رغم أنه لعب لأكثر من 86 دقيقة من الوقت الأصلي للمباراة بعشرة لاعبين، إثر طرد جلال الداودي في الدقيقة السادسة، و الذي كان مستحقا للأمانة، استطاع الوداد الرياضي تحقيق فوز مهم و ثمين على خصمه شباب بلوزداد الجزائري فوق ملعبه و أمام أنصاره بهدف لصفر.

و عانى الوداديون كثيرا بسبب النقص العددي ما أجبر اللاعبين على بذل مجهود مضاعف، و كان أن حافظوا على تركيزهم رغم ضغط الشباب و استحواذهم الذي وصل في بعض الأوقات ل75% ، و بعد أن انتهى الشوط بالأصفار، تمكن المهاجم مبينزا من توقيع الهدف الغالي في الدقيقة الأولى من الجولة الثانية، هدف أعطى جرعة كبيرة للوداديين اللذين ناقشوا ما تبقى من أطوارها كما ينبغي، ليعبر بالمباراة لبر الأمان في انتظار لقاء العودة نهاية الأسبوع المقبل في مركب محمد الخامس.

وليد الركراكي نوه بعد نهاية المباراة بلاعبيه واصفا أداءهم بالبطولي ، و ضاربا موعدا مع الجماهير في الدار البيضاء لإهدائهم التأهل الغالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
P