كأس الإتحاد الإفريقي

نهضة بركان يتوج بكأس الكاف للمرة الثانية في تاريخه…!!!

و جاء اللقاء متوسطا جدا خلال جل أطواره، مع تفوق طفيف للفريق الجنوب إفريقي الذي كان صاحب المبادرة، في حين ملأ البركانيون وسط الميدان و عززوا الدفاع و هو ما منع أورلاندو بيراتس من تشكيل الخطورة، في حين كانت أول محاولة مغربية في آخر دقيقة من الشوط الأول بعد أول تسديدة مؤطرة من يوسف الفحلي احتضنها الحارس ريتشارد أوفوري.

و خلال الشوط الثاني، تراجع أداء أبناء إيبينغي بشكل غريب، و بدا العياء واضحا عليهم، و تركوا المساحات لخصمهم الذي وصل في أكثر من مناسبة لمرمى الحمياني، لكن الأخير كان متألقا و مكّنت تدخلاته من الحفاظ على نتيجة التعادل، و قبل نهاية الوقت الأصلي، استيقظ البركانيون لكن رعونة المهاجمين و قلة تركيزهم ألغت كل خطورة، لينتهي الشوطان الأصليان بالبياض و يحتكم الخصمان لشوطين إضافيين.

مع بداية التمديد، تمكن النهضة البركانية من الحصول على ضربة جزاء بعد تدخل ضد المهاجم البحراوي ، و بعد أن عاد الحكم سيكازوي للفيديو، يوسف الفحلي يوقع الهدف الذي طال انتظاره في الدقيقة الخامسة من الشوط الإضافي الأول،

و اعتمد بعد ذلك أورلاندو على الكرات الطويلة و الأسلوب المباشر و كادوا أن يدركوا التعادل بعد ركنية ارتقى لها المهاجم جون ماباسا برأسية مرت بجانب القائم.

و في الشوط الإضافي الثاني لعب الجنوب إفريقيون الكل للكل ما ترك مساحات للمهاجمين المغاربة اللذين ضيعوا انفرادين صريحين ليرد عليهم الجناح لورش بهدف مفاجيء (د117) بعد تسديدة ضعيفة أساء الدافع يوسوفو دايو و الحارس الحمياني التعامل معها، ليحتكم النهائي لضربات الترجيح…

و سجل لاعبا الفريقين ركلتيهما الأوليين ليتمكن الحارس البركاني من التصدي للركلة الثانية و يسجل الزغودي المغاربة و يمنحهم التقدم، ليسجل كل اللاعبين بعد ذلك و يؤول اللقب الغالي للنهضة البركانية الذي يصل لثاني لقب له في هذه المسابقة التي أصبحت اختصاصا مغربيا في آخر السنوات…!!!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
P